مفهوم التنوع

يرتاد منشآتنا أطفال من مختلف الأصول العرقية؛ وينبني على ذلك ثقافات وخلفيات دينية مختلفة، من أجل ذلك فنحن لا نربط اسلوبنا التربوي بمذهب ديني معين، ولهذا الغرض فإن المناهج التربوية المتداولة
 (Freinet, Montessori, Fröbe Reggio, Waldorf, Situationsansatz)معروفة لدى الكوادر المتخصصة في مجموعة Vielfalt؛ من حيث أنهم يتعامون معها بالتفصيل، فإن عناصر منتقاة من هذه المناهج تكون موجودة ضمن الخطط والتصورات التربوية الخاصة بعروض الرعاية والمرافق الخدمية، ولأجل هذا فنحن نقدم في المؤسسات التعليمية مختلف أشكال الدعم الجغرافي الضروري ونأخذ في الاعتبار وجود مساحات كافية لحرية الإبداع في المساهمة والنشاط التي تخلق المبادرة الذاتية والحماس لدى الأطفال وتسحر خيالهم وتعطيهم خبرات حياتية بشكل مستمر.

ما يميز جميع العروض التي تقدمها مؤسستنا هو وجود التفاهم والتقابل الشخصي بين من صاغوا المشاريع التربوية وبين الأطفال وأولياء الأمور والكوادر المتخصصة.
بذلك نوفر لجميع المشاركين بيئة آمنة يشعرون فيها بالراحة وعدم التكلف؛ من  حيث أننا في الوقت نفسه نهتم بصنع جواً عائلي وكذلك معزز بالاحترافية والاقتدار.